أخبار رئيسيةعرب ودولي

في مناظرة تاريخية.. بايدن وترامب يتبادلان الاتهامات والشتائم

تبادل الرئيس الأميركي جو بايدن وسلفه دونالد ترامب الاتهامات في أول مناظرة بينهما قد تُشكّل منعطفا في انتخابات 2024 الرئاسية.

وشملت الاتهامات المتبادلة قضايا مثل الإجهاض، وطريقة إدارة الاقتصاد، والحرب في أوكرانيا وغزة.

وتوجه المرشحان الرئيسيان للوقوف خلف منبريهما من دون أن يتصافحا. وجرت المناظرة في مدينة أتلانتا بولاية جورجيا، وهي إحدى الولايات التي يُرجّح أن يكون لها تأثير في الانتخابات.

وخلال نصف الساعة الأولى من المناظرة، بدا بايدن مترددا في بعض الأحيان وتعثر في الحديث أكثر من مرة، في حين كان ترامب يشن هجوما تلو الآخر يتضمن عديدا من المعلومات المغلوطة المتكررة على غرار الادعاء بأن المهاجرين ينفذون موجة جرائم وأن الديمقراطيين يدعمون قتل الأطفال.

ويتعرض كل من بايدن (81 عاما) وترامب (78 عاما) لضغوط لإظهار تمكنهما من التعامل مع مختلف القضايا وتجنب أي زلات في الحديث، بينما يسعيان إلى إحراز نقطة للانطلاق منها والتقدم في سباق تظهر استطلاعات الرأي منذ أشهر أنه متقارب تماما.

وتاليا أبرز تصريحات الرئيس الأميركي والمرشح الديمقراطي جو بايدن خلال المناظرة:

– ترامب لا يستحق أن يكون رئيسا.
– ترامب كان أسوأ رئيس للولايات المتحدة.
– حتى مايك بنس نائب ترامب لم يؤيده.
– دور ترامب في الحدّ من إمكانية الإجهاض أمر فظيع.
– لدينا أفضل اقتصاد في العالم.
– أنت هو الأحمق.. أنت هو الفاشل.
– أنت تبالغ وتكذب بشأن الهجرة.
– أنت شخص مُدان.
– حماس هي الطرف الوحيد الذي يريد استمرار الحرب في غزة.
– ما زلنا نضغط لقبول حماس بخطة إنهاء الحرب في غزة.
– على إسرائيل الحذر من استخدام أسلحة معينة في المناطق المأهولة.
– أنقذنا إسرائيل، ونحن أكبر داعم لها في العالم.
– قمت بتوحيد العالم ضد إيران عندما هاجمت إسرائيل.

أما أبرز تصريحات الرئيس السابق والمرشح الجمهوري دونالد ترامب، فكانت:

– أتقدم في كل استطلاعات الرأي.
– سأقبل نتيجة الانتخابات فقط إذا كانت عادلة.
– التضخم يقتل بلادنا.
– بايدن يترك الحدود مفتوحة لتدمير أميركا.
– فوزي في الانتخابات سيكون الفرصة الأخيرة لإخراج أميركا من الوحل.
– حرب أوكرانيا لم تكن لتحدث لو كان لدى الولايات المتحدة قائد.
– بايدن تسبب في ارتفاع التضخم وقتل المواطنين السود.
– إسرائيل هي التي تريد استمرار الحرب، وعلينا أن نسمح لها بالاستمرار.
– بايدن أصبح كالفلسطينيين وهو فلسطيني سيئ.
– سيتوجب عليّ النظر في ما إذا كنت سأدعم قيام دولة فلسطينية لتحقيق سلام دائم.
– نقترب من الحرب العالمية الثالثة بسبب بايدن.
– العالم يتجه للانفجار بسبب قلة الاحترام لأميركا في عهد بايدن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى