صحافي إسرائيلي: لأول مرة سنبث من البحرين

صحافي إسرائيلي: لأول مرة سنبث من البحرين

بدأ صحافيون إسرائيليون بالمغادرة الى العاصمة البحرينية، المنامة، من أجل تغطية فعاليات ورشة العمل، التي تنظمها الولايات المتحدة الأمريكية، لعرض الشق الاقتصادي من خطة “صفقة القرن” الأمريكية.
وكتب مراسل القناة (13) الإسرائيلية باراك رافيد في تغريدة على حسابه في تويتر: “غادرت عمّان (العاصمة الأردنية) في طريقي الى مؤتمر البحرين، سويا مع المنتج”.
وأضاف، مضمنا تغريدته صورة لهما في الطائرة: “على مدى 13 عاما سافرت حول العالم لتغطية فعاليات مختلفة، ولكن هذه المرة أنا سعيد جدا”.
وتابع رافيد: “ستكون هذه هي المرة الأولى التي يدخل فيها صحافيون إسرائيليون إلى البحرين، والمرة الأولى التي تبث فيها وسائل إعلام إسرائيلية من البحرين”.
وكانت الولايات المتحدة الأمريكية قد وجهت الدعوة الى عدد من الصحافيين الاسرائيليين من أجل تغطية فعاليات الورشة التي تنطلق الثلاثاء وتستمر يومين.
بدورها، قالت القناة الإسرائيلية (12) على حسابها في” تويتر” إنها قررت عدم ارسال صحافييها الى البحرين، بعد أن رفض البيت الأبيض المصادقة على دخول المحللة السياسية في القناة، دانا فايس.
وكانت نقابة الصحافيين الفلسطينيين قد أدانت السماح لصحافيين إسرائيليين بالدخول إلى البحرين.
ومؤتمر “ورشة الازدهار من أجل السلام”، المرتقب في المنامة يومي 25 و26 يونيو/حزيران الجاري، دعت إليه واشنطن لبحث الجوانب الاقتصادية لـ”صفقة القرن”، وهي خطة سلام أعدتها إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ويتردد أنها تقوم على إجبار الفلسطينيين على تقديم تنازلات مجحفة لمصلحة إسرائيل.