أخبار عاجلةعرب ودولي

داغستان.. ارتفاع قتلى الشرطة إلى 15 في الهجوم المسلح

أعلن رئيس جمهورية داغستان المتمتعة بالحكم الذاتي والمرتبطة بروسيا، سيرغي ميليكوف، أن عدد أفراد الشرطة الذين فقدوا حياتهم في هجمات مسلحة شهدتها البلاد تجاوز 15 قتيلا.

جاء ذلك في تصريح له عبر قناته على تلغرام، الأحد، تحدث فيه عن الهجمات المسلحة التي استهدفت مركزا للشرطة ومعبدا يهوديا وكنيستين في مدينتي محج قلعة وديربنت.

وأشار ميليكوف إلى أن هذا “هجوم إرهابي”، مؤكدا بقوله “نعلم من يقف وراء هذا وما يهدف إليه منظمو هذه الهجمات، لقد وصلت الحرب إلى بلادنا”.

وذكر أن شرطة داغستان تصدت للمهاجمين موضحا أنه “فقد أكثر من 15 عنصر شرطة حياتهم في هذا الهجوم الإرهابي غير المسبوق، حيث كانوا يحمون السلام والهدوء في داغستان بأسلحتهم، هناك العديد من المدنيين القتلى، ومن بينهم كاهن”.

وكشف الرئيس أن المرحلة النشطة من عملية مكافحة الإرهاب في مدينتي محج قلعة وديربنت قد اكتملت، و”تم تحييد 6 مسلحين نفذوا الهجمات”.

وأوضح أنه “سيتم القيام باللازم للكشف عن جميع الخطط والخلايا الإرهابية المعدة من قبل القوات الأجنبية، وأن والوضع تحت سيطرة مؤسسات الدولة”.

وجاء في بيان لجنة التحقيق الروسية أن الهجمات المسلحة تعد أعمالا إرهابية، وتم فتح تحقيق في الحادث.

كما أعلن أنه تم إخماد الحريق الذي اندلع نتيجة الهجوم على الكنيس اليهودي في ديربنت.

وهاجم مسلحون “محج قلعة” عاصمة داغستان (جنوب) ومدينة ديربنت (الواقعة على الساحل الغربي لبحر قزوين) بعد ظهر أمس، وأظهرت مقاطع مصورة تداولتها مواقع التواصل الاجتماعي، اندلاع حريق في الكنيس اليهودي في ديربنت.

وفي وقت سابق، قال شامل خادولاييف، نائب رئيس لجنة المراقبة العامة في داغستان، إن رجل دين وضابط أمن من الكنيسة الأرثوذكسية في ديربنت ومحج قلعة، قتلا في الهجمات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى