أخبار عاجلةمحليات

تحويل محمد جبارين الى الحبس المنزلي

ت

سرح اليوم الاحد محمد طاهر جبارين الى الحبس المنزلي في قرية زلفة، مع شروط مقيدة منها كفالة مالية وسوار إلكتروني.

وفي وقت سابق، قرّرت المحكمة المركزية في مدينة حيفا، إطلاق سراح جبارين وتحويله إلى الحبس المنزلي في قرية زلفة، مع شروط مقيدة منها كفالة مالية وسوار إلكتروني.

وجاء القرار بعد رفض المحكمة المركزية طلب النيابة العامة بتمديد اعتقال جبارين، وقررت تحويله إلى الحبس المنزليّ، بشروط مقيدة.

وعقدت الجلسة، اليوم الأحد، في المحكمة المركزية في مدينة حيفا، وذلك بعد تأجليها، يوم الجمعة الماضي، بسبب عدم إحضار جبارين إلى قاعة المحكمة.

وقرّرت محكمة الصلح في مدينة حيفا، يوم الخميس الماضي، تحويل جبارين إلى الحبس المنزلي في بلدة زلفة، فيما رفضت النيابة العامة القرار، وقدمت استئنافا على قرار محكمة الصلح.

وترافع عن جبارين طاقم عدالة الحقوقي ممثلا بالمحامية ميسانة موراني، والتي تترافع عن جبارين منذ لحظة اعتقاله.

واعتقل جبارين يوم 19 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي من مدينته أم الفحم، وذلك بعد مشاركته في مظاهرة رفضًا للحرب على قطاع غزة، وأعتقل حينها 12 شخصًا تم اطلاق سراحهم بعد ساعات من الاعتقال، فيما ابقي جبارين قيد الاعتقال حتى يومنا هذا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى