ما حكم اجراء عقد الزّواج بين العيدين؟

ما حكم اجراء عقد الزّواج بين العيدين؟

الحمدُ لله ربّ العالمين والصّلاة والسّلام على سيدنا محمّد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد:
لا مانع من اجراء عقد الزواج بين العيدين، بل استحب علماء الشّافعية الزّواج في شهر شوّال.
وذلك لما جاء في صحيح مسلم حديث (1423) عن السّيدة أم المؤمنين عَائِشَةَ رَضِيَ اللهُ تعالى عَنْها أنّها قَالَتْ: ” تَزَوَّجَنِى رَسُولُ الله -صلّى الله عليه وسلّم-فِى شَوَّالٍ وَبَنَى بِى فِى شَوَّالٍ -أي في شهر شوّال -“وقد جاء في شرح الإمام النّووي رحمه الله تعالى لصحيح مسلم (9 / 209): ” أنّ التشاؤم من الزّواج في شوّال هو آثار الجاهلية وممّا يتخيله بعض العوام”.
والله تعالى أعلم
المجلس الإسلامي للافتاء
عنهم: د. مشهور فواز رئيس المجلس
2 شوال 1441 ه / 25.5.2020 م