“التجارة العالمية”: توقعات متشائمة أوائل 2020 بسبب “كورونا”

“التجارة العالمية”: توقعات متشائمة أوائل 2020 بسبب “كورونا”

وضعت منظمة التجارة العالمية توقعات متشائمة لمؤشر التجارة حول العالم خلال الربع الأول من العام الجاري، بسبب تفشي فيروس “كورونا الجديد”، وأثره على حركة التجارة بين القارات الخمس.
وقالت المنظمة في بيان، الإثنين، إن نمو تجارة البضائع العالمية سيبقى ضعيفا في أوائل 2020، وفقا لمقياس تجارة السلع التابع لها، والبالغ 95.5، وأقل من 96.6 المسجل في نوفمبر/ تشرين ثاني الماضي، وبعيد عن القيمة الأساسية البالغة 100.
ويوفر مؤشر منظمة التجارة، معلومات حول المسار الحالي لتجارة البضائع العالمية، لكنه لم يتضمن في النسخة الصادرة اليوم تبعات الفيروس، “لكن الأكيد أن كورونا سيضعف آفاق التجارة بشكل أكبر”.
و”كورونا” عبارة عن عائلة من الفيروسات، غير أن 6 منها فقط تصيب البشر، والفيروس الجديد هو العضو السابع فى هذه العائلة القاتلة؛ وينتشر حاليا في الصين حيث مركز اكتشافه عالميا.
وفي وقت سابق الإثنين، أعلنت السلطات الصينية، ارتفاع حالات الوفاة جراء فيروس كورونا الجديد، إلى 1771، وإصابة 70 ألفا و548 شخصا.
وزاد التقرير: “قراءة المقياس الأخير لا تقدم أي مؤشر على الانتعاش.. في الواقع، قد ينخفض نمو التجارة سنويا في الربع الأول 2020، على الرغم من أن الإحصاءات الرسمية للتأكيد على ذلك لن تتاح إلا في يونيو/ حزيران المقبل”.
ويعزى الانخفاض منذ نوفمبر الماضي، إلى انخفاضات إضافية في مؤشرات شحن الحاويات (94.8)، والمواد الخام الزراعية (90.9)، فيما مؤشرات طلبات التصدير (98.5) والشحن الجوي (94.6) والمكونات الإلكترونية (92.8) كلها أدنى من خط الأساس.