أخبار عاجلةالضفة وغزةمرئيات

من وسط الظلام وقلب المعارك.. مشاهد لتكبيرات العيد في غزة (شاهد)

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي بشكل واسع مقطعا مصورا لتكبيرات العيد في غزة، فجر الأحد، من وسط الظلام الدامس الذي يغرق به القطاع بفعل العدوان الإسرائيلي.

كما نشرت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية حماس، مقطعا مصورا بمناسبة عيد الأضحى، تضمن مشاهد من المعارك الدائرة في القطاع منذ 9 أشهر، مرفقة بتكبيرات العيد.

وذكرت القسام في المقطع، “أن الموعد في القدس فاتحين مكبرين مهللين”.

ويمر العيد على غزة وهي تحت العدوان المستمر منذ تسعة أشهر، بعدد شهداء يقترب من 38 ألف شهيد، فيما تواصل المقاومة تصديها لجيش الاحتلال في مختلف محاور التوغل، مكبدة إياه خسائر فادحة في الأرواح والمعدات.

وصبيحة يوم عرفة، دعا الناطق باسم كتائب الشهيد عز الدين القسام، أبو عبيدة، حجاج بيت الله الحرام إلى أن “يتذكروا إخوانهم في غزة وفلسطين بدعواتهم الخالصة في المشاعر المقدسة وفي أثناء مناسك الحج، وأن يستحضروا غزة وشعبها الصابر ومجاهديها في هذه الأوقات العظيمة المباركة”.

وقال الناطق باسم الجناح العسكري لحركة حماس، في تصريحات نشرت عبر منصة تليغرام: “إننا إذ يؤدي ضيوف الرحمن فريضة الحج، فإننا نؤدي فريضة الجهاد ضد أعداء الله المحتلين الغاصبين نيابة عن أمة الإسلام الكبيرة”.

وأضاف أن “طوفان الأقصى انطلق من أجل ثالث الحرمين الشريفين، وأن مناسك الحج هي فرصة لنذكّر أمة الملياري مسلم بحقيقة صراعنا مع عدونا، الذي ينتهك مسرى رسول الله، ويعيث فيه فسادا وتهويدا كل يوم”

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في غزة، السبت، عن ارتفاع حصيلة عدوان الاحتلال على قطاع غزة إلى 37 ألفا و296 شهيدا، و97 ألفا و851 مصابا، غالبيتهم من الأطفال والنساء، منذ السابع من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى