اللد: الشرطة تغلق منافذ حي عربي بادعاء مكافحة العنف والجريمة

اللد: الشرطة تغلق منافذ حي عربي بادعاء مكافحة العنف والجريمة

أغلقت الشرطة الإسرائيلية، صباح اليوم الثلاثاء، المنفذ الوحيد لحي حي س. ح في مدينة اللد، فيما أبقت على مخرج واحد فقط للخروج والدخول، علماً ان هذا المخرج لا يصلح لدخول وخروج المركبات الكبيرة، وبصعوبة بالغة يصلح للمركبات الصغيرة.
وأعرب سكان الحي عن تذمرهم من الوضع القائم وطالبوا الشرطة بإعادة فتح الشارع والسماح للمواطنين بالتنقل بحرية، لكن الشرطة ادعت ان ذلك من اجل سلامة المواطنين.
وأعرب سكان الحي عن تذمرهم من الوضع القائم، وطالبوا الشرطة بإعادة فتح الشارع والسماح للمواطنين بالتنقل بحرية.
وطالب سكان الحي أعضاء البلدية العرب بالانسحاب من الائتلاف البلدي إذا لم يتم تسوية المشكلة في الساعات القريبة.
وادعت الشرطة التي تواجدت في المكان أن ذلك من أجل سلامة المواطنين، ولمكافحة العنف والجريمة في الحي.
وقال أحد المواطنين المتواجدين في المكان، إن “هذا عقاب جماعي للسكان، إذا كان هناك إجرام فالشرطة تعلمه ويمكنها محاربته، أما أن تعاقب شريحة واسعة من السكان فهذا غير مقبول وغير معقول”.