الولايات المتحدة تعد قائمة بالشركات ذات الصلة بالجيش الصيني لمراقبتها

الولايات المتحدة تعد قائمة بالشركات ذات الصلة بالجيش الصيني لمراقبتها

ذكرت تقارير إعلامية أن وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) بدأت إعداد قائمة بالشركات والمؤسسات الصينية التي ترتبط بصلات مباشرة أو غير مباشرة بالجيش الصيني، بهدف تقليل احتمالات حدوث اختراق صيني لنظام مراقبة إمدادات السلاح الأمريكية.
وأشارت وكالة بلومبرغ للأنباء، إلى أن المراجعة التي تجريها وزارة الدفاع الأمريكية تستهدف تحديد نقاط الضعف في شبكة إمدادات الأسلحة والمعدات الأمريكية، من أجل التأكد من عدم تورط الشركات الأمريكية في مساعدة الجيش الصيني من خلال المبيعات أو المشتريات عبر شركات صينية.
من ناحيتها ذكرت صحيفة “فاينانشال تايمز” البريطانية أن القائمة ستساعد الولايات المتحدة في استخدام قواعد الرقابة على الصادرات وقواعد تنظيم عمليات الاستحواذ والاندماج من أجل منع المؤسسات الحكومية الأمريكية من شراء تقنيات أو منتجات من الشركات ذات الصلة بالجيش الصيني.
وتركز لجنة إعداد القائمة التي يشرف عليها بول سيلفا نائب رئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكية السابق على قطاعات أشباه الموصلات والدوائر المتكاملة، بحسب أحد المصادر.
(د ب أ)