31 قتيلاً وعشرات المصابين خلال تدافع في كربلاء بذكرى عاشوراء

31 قتيلاً وعشرات المصابين خلال تدافع في كربلاء بذكرى عاشوراء

كشفت السلطات الصحية في العراق، اليوم الثلاثاء، عن مقتل وإصابة أكثر من مائة شخص خلال تدافع داخل باحة مرقد الإمام الحسين في مدينة كربلاء، والتي تشهد توافد مئات آلاف الزائرين من العراق ودول عربية وأجنبية، لإحياء ذكرى يوم العاشر من محرم “عاشوراء”.

وقال بيان لوزارة الصحة العراقية، إن “31 زائرا لقوا مصرعهم، وأصيب أكثر من مائة آخرين خلال تدافع داخل الحرم الحسيني”، وأكد البيان أن “الحصيلة أولية، وقابلة للزيادة، وتم استنفار جميع الكوادر للتعامل مع الأمر”.

وكان مئات الآلاف من الشيعة أحيوا اليوم ذكرى مقتل الحسين بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهما، وسط إجراءات أمنية مشددة.

وانطلقت مراسم إحياء المناسبة في ساعات مبكرة صباح اليوم، وخاصة في مدينة كربلاء (118 كلم جنوب بغداد) عند ضريح الإمام الحسين، في تقليد اعتاد العراقيون الشيعة على إحيائه.

وأعلنت الحكومة العراقية اعتبار اليوم الثلاثاء عطلة رسمية، ونشرت عشرات الآلاف من قوات الجيش والشرطة والأجهزة الامنية وقوات الحشد الشعبي لتأمين الحماية لمواكب العزاء.