صلاة الغائب في مساجد الداخل الفلسطيني على ضحايا هجوم نيوزيلندا

صلاة الغائب في مساجد الداخل الفلسطيني على ضحايا هجوم نيوزيلندا

أدى آلاف المصلين في الداخل الفلسطيني صلاة الغائب بعد صلاة الجمعة، على أرواح ضحايا الهجوم الإرهابي على مسجدين في نيوزلندا، الذي أسفر عن مقتل قرابة 50 شخصا وإصابة العشرات.
,أقيمت صلاة الغائب في مساجد عديدة من مختلف مناطق الداخل الفلسطيني، إلى جانب مدينة القدس حيث أقيمت صلاة الغائب في المسجد الأقصى الجمعة، وأدان الشيخ محمد حسين خطيب المسجد الأقصى ومفتي القدس والديار الفلسطينية، الهجوم ووصفه بالإرهابي.
وكان المجلس الإسلامي للافتاء في الداخل الفلسطيني دعا الأئمة وخطباء المساجد لإقامة صلاة الغائب على أرواح الشهداء الذين قتلهم بعض الارهابيين وهم يؤدون صلاة الجمعة في مسجد بنيوزيلاندا هذا اليوم.
وحث المجلس الخطباء بتسليط الضوء في الخطبة على هذا الحدث الإرهابي الإجرامي في ظل السكوت والصمت العالمي الذي أصبح سلوكاً ونهجاً لمّا أن يتعلق الأمر بدماء وأعراض ومقدسات المسلمين.
وفي سياق متصل، شارك المئات الأهالي في مناطق عدة من بلدات الداخل الفلسطيني في وقفات الغضب ردا على المجازر في مساجد نيوزلاندا التي راح ضحيتها العشرات من المصلين.