أخبار رئيسيةأخبار عاجلةالقدس والأقصىومضات

الشيخ كمال خطيب من الأقصى: هذا مسجدنا على جدرانه ستتحطّم أوهامهم وعلى صلابة صخرته ستتبدَّد كل مشاريعهم

طه اغبارية

أكَّد الشيخ كمال خطيب رئيس لجنة الحريات المنبثقة عن لجنة المتابعة العليا في الداخل الفلسطيني، أن أوهام الاحتلال ومخططاته تجاه المسجد الأقصى المبارك ستتحطم على جدرانه وستتبدّد على صلابة صخرته.

جاءت تصريحات خطيب عبر تسجيل مرئي نشره على صفحته الرسمية في “فيسوك” خلال زيارته للمسجد الأقصى المبارك، أمس الأحد.

وقال الشيخ كمال: “تحية حب لأبناء شعبنا الفلسطيني، وأمتنا العربية واخوتنا المسلمين حيثما كانوا، من المسجد الأقصى الذي لم يكن يوما ولن يكون يوما إلا مسجدا خالصا للمسلمين. المسجد الأقصى المبارك، قبلتنا الأولى ومسرى نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، والذي إليه تشدُّ الرّحال مع شقيقيه المسجد الحرام والمسجد النبوي”.

وأضاف “الأقصى رغم كل المؤامرات ورغم كل ما يحاك حوله ورغم كل مشاريع التطبيع التي يراد من خلالها أن يُزعم بحق لغير المسلمين فيه، نحن أبناء هذه الأمة وتحديدا أبناء الشعب الفلسطيني وتحديدا أبناء القدس والداخل الفلسطيني، سنظل نقول لا ومليون لا، لن يكون هذا المكان إلا المسجد الأقصى المبارك، ولن يكون حائطه الغربي إلا حائط البراق وليس حائط المبكى كما يزعمون”.

وتابع خطيب: “نحن بين يدي هذا الظرف الصعب الذي تمرُّ به الأمة، ويراد لنا من خلاله أن نضعُف وأن نموت، وأنا أقول ابدا لا، فإذا رأيتم أنًّ الليل يسود ويسود فاعلموا أن الفجر قريب إن شاء الله، وإذا رأيتم أنَّ الحبل يشتد ويشتد، فاعلموا أن انقطاعه قريب إن شاء الله، وإذا رأيتم أنَّ الكرب يحتد ويحتد فكونوا على يقين انَّ الفرج قريب إن شاء الله”.

وختم الشيخ كمال خطيب إطلالته من داخل الأقصى بالقول “هذا مسجدنا الأقصى المبارك، على جدرانه ستتحطم أوهامهم، وعلى صلابة صخرته ستتبدد كل مشاريعهم ان شاء الله ليظل هو المسجد الأقصى المبارك كان وما يزال وسيظل إن شاء الله”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى