حماس: المقاومة تمتلك أوراقاً قوية للإفراج عن الأسرى

حماس: المقاومة تمتلك أوراقاً قوية للإفراج عن الأسرى

أكدت حركة حماس على أن المقاومة الفلسطينية تمتلك من الأوراق، ما يجبر الاحتلال على إطلاق سراح الأسرى في سجون الاحتلال.

وقال عبد اللطيف القانوع، الناطق باسم الحركة، خلال وقفة تضامنية، اليوم الاثنين، في الذكرى السادسة لاعتقال الأسرى المحررين في صفقة “وفاء الأحرار”، أمام الصليب الأحمر بغزة: “المقاومة الفلسطينية تمتلك أوراقاً قوية للإفراج عن الأسرى في سجون الاحتلال، وتستطيع أن تجبر الاحتلال للخضوع لمطالبها”.

وعدّ إعادة اعتقال الأسرى المحررين في صفقة وفاء الأحرار، “عربدة إسرائيلية، وخرقا لبنود صفقة وفاء الأحرار، ونقضا للضمانات، وتنكرا للاتفاق الذي تم بالرعاية المصرية”.

ودعا الوسيط المصري للتدخل والضغط على الاحتلال للالتزام ببنود الصفقة، والإفراج عن الأسرى الذين أعيد اعتقالهم.

وكانت “كتائب القسام”، الذراع العسكري لحركة “حماس” قد أعلنت في الثاني من نسيان/ إبريل 2016، أن في قبضتها أربعة من جنود الاحتلال، ونشرت أسماءهم وصورهم، دون إعطاء المزيد من المعلومات، مؤكدة على أن أي معلومات حول الجنود الأربعة لن يحصل عليها الاحتلال إلا عبر دفع استحقاقات وأثمان واضحة قبل المفاوضات وبعدها.

وتمكنت المقاومة الفلسطينية في تشرين أول/ أكتوبر 2011 من الإفراج عن أكثر من ألف أسير فلسطيني من أصحاب الأحكام العالية وقدامى الأسرى، وذلك بعد مفاوضات غير مباشرة مع دولة الاحتلال برعاية مصرية استمرت خمس سنوات متواصلة، مقابل إطلاق سراح الجندي جلعاد شاليط، الذي تم أسره في صيف 2006م، إلا أن قوات الاحتلال أعادت اعتقال العشرات منهم في الضفة الغربية، ما عدته الحركة خرقا لشروط الصفقة.