وفاة مسؤول أمني إيراني بكورونا ولافروف يطالب برفع العقوبات

وفاة مسؤول أمني إيراني بكورونا ولافروف يطالب برفع العقوبات

بهدف مساعدة الدولة على مواجهة أخطار وباء كورونا المستشري بإيران، طالب وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف، الولايات المتحدة برفع عقوباتها الاقتصادية عن طهران، بالسرعة القصوى، نظرا لتزايد الوفيات والإصابات، والتي طالت مؤخرا مسؤولين حكوميين وأمنيين وعسكريين.

ووفق البيان، فإن وزير الخارجية الإيرانية محمد جواد ظريف أجرى اتصالا بنظيره الروسي، تناولا خلاله ملفات مثل العقوبات الأمريكية ضد طهران، ومكافحة إيران لفيروس كورونا، فضلا عن المستجدات السياسية في أفغانستان.

وأضاف البيان، أن الوزيرين تبادلا وحهات النظر إزاء العقوبات الأمريكية ضد عدد من الدول، بينها إيران.

وأوضح البيان أن “لافروف يريد من الولايات المتحدة رفع عقوباتها عن إيران بالسرعة القصوى، إذ تشكل هذه العقوبات عائقا أمامها في مكافحة فيروس كورونا”.

من جانب آخر، أعلنت وسائل إعلام إيرانية، الثلاثاء، وفاة “جافيد ميهري” المسؤول الأمني بمحافظة خراسان الشمالية (شمال شرق)، جراء إصابته بفيروس كورونا.

وذكرت وكالة أنباء “إرنا” الإيرانية، أن مدير أمن قضاء “إسفيرايين” بالمحافظة، فقد حياته أثناء خضوعه للعلاج من كورونا بمستشفى “الإمام الخميني”.

وأضافت أن ميهري كان يعاني من فشل في جهاز التنفس أثناء خضوعه للعلاج بالمستشفى، في الفترة الماضية.

وأصاب الفيروس نحو 25 ألفا في إيران توفي منهم نحو 2000، وتعافى نحو 9 آلاف، وحتى مساء الثلاثاء، أصاب كورونا أكثر من 417 ألف شخص بالعالم، توفي منهم ما يزيد على 18 ألفا، فيما تعافى أكثر من 108 آلاف.