الهيئة العليا ترفض طلب القروي تأجيل جولة الرئاسيات الثانية

الهيئة العليا ترفض طلب القروي تأجيل جولة الرئاسيات الثانية

رد رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس، نبيل بفون، على طلب حزب “قلب تونس” ونبيل القروي المرشح الرئاسي، بشأن مطلبه بتأجيل الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية.

وأكد بفون تلقي الهيئة مراسلات من المرشح للانتخابات الرئاسية القروي، و حزبه “قلب تونس”، للمطالبة بـ”مبدأ تكافؤ الفرص بين المرشحين”.

وسبق أن أفاد حزب “قلب تونس” بأنه لجأ إلى القضاء من أجل تأجيل الدور الثاني للانتخابات الرئاسية.

وأوضح بفون أن مسألة تأجيل موعد الرئاسية المُقررة الأحد المقبل، 13 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري “غير مطروحة”.

وأكد رئيس هيئة الانتخابات أن “الهيئة ملزمة بتحقيق نتيجة تتمثل في إجراء الانتخابات في موعدها المحدد في آجالها، وبحسب الروزنامة المحددة واحترام الآجال الدستورية، ومن بينها الثلاثة أشهر، وبتوفير جميع الظروف للمترشحين للدور الثاني للرئاسية لضمان مبدأ تكافؤ الفرص”.

وقال بفون إن “القرار النهائي بشأن القروي بيد القضاء”.

وأعلن بفون أن مجلس الهيئة سيجتمع الأربعاء، للنظر في النتائج الأولية للانتخابات التشريعية والمخالفات المرتكبة من المترشحين للتشريعي.