اعتقال شاب من رهط بشبهة التحضير لعمليات على خلفيّة قوميّة

اعتقال شاب من رهط بشبهة التحضير لعمليات على خلفيّة قوميّة

قدمت النيابة العامة الإسرائيلية، اليوم الأحد، لائحة اتهام ضد الشاب عادل أبو هديّب من رهط بالنقب “بشبهة التحضير لعمليات على خلفيّة قوميّة”.
وكان أبو هديّب اعتقل في حزيران/ يونيو الماضي من قبل شرطة الاحتلال وجهاز الأمن العام (الشاباك) للتحقيق معه، “بعد الاشتباه بأنه يدعم حركة حماس بعد انكشافه لمواد ترويجيّة من قبل الحركة على الإنترنت”.
وبحسب “الشاباك”، فإن التحقيقات بيّنت أن أبو هديّب حاول تجهيز عبوّة تفجيريّة من أجل تفجيرها في فندق إسرائيلي يعرفه من عمله بستانيًا بالقرب منه، كما حاول أبو هديّب تحضير قذيفة، واشترى لأجل ذلك مواد مختلفة”.
وقال الشاباك، في بيان عممه مكتب رئيس الحكومة، إنه خلال السنوات القليلة الماضية تم اعتقال عشرات الشباب، بينهم نساء، في الضفة الغربية المحتلة، بادعاء أنهم كانوا على تواصل مع عناصر الوحدة الآنفة الذكر، وأنهم عملوا بتوجيه منها على تنفيذ عمليات.
وفي إطار التحقيقات الجديدة، التي سمح بالنشر عنها، تم اعتقال الشبان الأربعة، والذين كشفوا، بحسب البيان، أثناء التحقيق معهم من قبل الشاباك، عن الطريقة التي تم من خلالها تجنيدهم من قبل حماس في قطاع غزة.
وعلم أنه كان بين المعتقلين قتيبة النواجعة (21 عاما) من سكان بلدة يطا جنوب الخليل، والذي اعتقل في 21 كانون الأول/ ديسمبر عام 2018. وبحسب التحقيقات، فإنه قبل حوالي عام بدأ يتواصل عبر شبكة فيسبوك الاجتماعية مع عنصر غزّيّ تابع لحماس، يدعى محمد العرابيد.