إغلاق المسجد الوحيد في دالية الكرمل بقرار من المحكمة

إغلاق المسجد الوحيد في دالية الكرمل بقرار من المحكمة

موطني 48

قضت محكمة الصلح في حيفا، مؤخرا، بإغلاق مسجد في بلدة دالية الكرمل قضاء مدينة حيفا.

وقال إبراهيم حمّاد وهو أحد النشطاء الرافضين لقرار الإغلاق في حديث لـ “موطني 48” إن المحكمة أصدرت القرار بإغلاق المسجد، بعد أن تقدمت امرأة من بلدة دالية الكرمل اعتراضها على الصلاة في المسجد.

وبحسب حمّاد فإن المرأة تذرعت بالدعوة التي قدمتها للمحكمة أن المسجد سبب لها الإزعاج ويتوافد إليه مصلون من خارج بلدة دالية الكرمل بحيث يقع المسجد في عامرة سكنية مكونة من ثلاثة طوابق.

وذكر إبراهيم حمّاد أن تم بناء المسجد في البلدة وهو الوحيد عام 2008، بعد أن تبرع بقطعة الأرض الأهل الخيريين من الداخل الفلسطيني.

وأشار إلى أن المرأة التي اشتكت للمحكمة هي طليقة الرجل المتبرع للأرض ورفعت دعوى قضائية ضد المسجد عام 2011 نتيجة خلافات بين الرجل المتبرع للأرض وطليقته.

يذكر أن المحكمة قررت فرض غرامة مالية بقيمة 20 ألف شيقل تعويضات عن أتعاب المحكمة، فيما سيقوم طاقم الدفاع عن المسجد بالطعن بقرار المحكمة وتقديم الاستئناف لإبطال القرار.

وتعتبر بلدة دالية الكرمل هي إحدى البلدات الدرزية في الداخل الفلسطيني، تقع إلى الجنوب الشرقي من مدينة حيفا، ويتجاوز عدد سكانها نحو 18 ألف درزي، في حين يقطنها قرابة 500 مسلم.