تبرئة شاب مقدسي من تهمة الإعتداء على الشرطة 

تبرئة شاب مقدسي من تهمة الإعتداء على الشرطة 

نجح المحامي رمزي كتيلات من مدينة يافا بالحصول على تبرئة فورية لشاب مقدسي بتهمة الإعتداء على الشرطة، وذلك خلال جلسة في محكمة القدس.
وقرر القاضي تبرئة الشاب المقدسي بعد سماع المرافعة التلخيصية المطالبة بتبرئة المتهم من مخالفات إعتداء وتهديد أفراد الشرطة.
وتعود لائحة الإتهام لحادثة وقعت في تاريخ 1.6.2016 في محطة شرطة صلاح الدين في القدس المحتلة، حيث إدعت النيابة قيام المتهم – وهو شاب من القدس كان معتقلا في المحطة – بالإعتداء على أفراد الشرطة أثناء قيامهم بتفتيشه.
وقدمت النيابة شهادة خمسة من عناصرها كشهود عيان لقيام المتهم بالإعتداء عليهم، إلا أن الدفاع نجح بعد تحقيقات مطولة معهم بإظهار أكاذيب وتناقضات أبرزوا صدق رواية الشاب المقدسي والذي قال أن ما أسموه “تفتيش” ما كان إلا إعتداء فاحش من أفراد الشرطة.