في أعقاب تعرضهم للعنف: لجنة “إفشاء السلام” تزور شخصيات اجتماعية وتتضامن معهم

في أعقاب تعرضهم للعنف: لجنة “إفشاء السلام” تزور شخصيات اجتماعية وتتضامن معهم

ساهر غزاوي

قام وفد من لجنة “إفشاء السلام” المنبثقة عن لجنة المتابعة العليا لمكافحة العنف، بزيارات تفقدية لشخصيات من عدة بلدات عربية في الداخل الفلسطيني في أعقاب تعرضهم للعنف واعتداءات مختلفة.

ففي صباح اليوم الثلاثاء، زار وفد من اللجنة ضم كل من الأستاذ توفيق محمد مركز مشروع “إفشاء السلام” والشيخ عبد الكريم حجاجرة المدير العام للجنة القطرية والشيخ مروان جبارة عضو اللجنة، مديرة المدرسة الابتدائية المشتركة، عرب الزبيدات، حمدة حلف، التي أحرقت سياراتها الأحد الماضي خلال الدوام الدراسي على خلفية نقاش بينها وبين أهل أحد الطلاب.

كما وقام الوفد اليوم، بزيارة تفقدية للشيخ فرج أبو ناصر في بيته بالناصرة، بعد أن تعرض الأربعاء الماضي لإطلاق نار بعد خروجه من صلاة الفجر في مسجد عمر بن الخطاب في حي الصفافرة والذي أسفر عن إصابته بجراح متوسطة نقل على إثرها للمستشفى للعلاج.

والأحد الماضي، زار وفد “إفشاء السلام” مدير المدرسة الثانوية بقرية البعنة، المربي د. محمد قاسم خليل، في أعقاب تعرضه لاعتداء جسدي من قبل طالب خلال الدوام الدراسي يوم السبت الماضي، أحيل على أثرها إلى أحد المراكز الطبية لتلقي العلاج.

وتعقيبا على هذه الزيارات التفقدية، قال الشيخ عبد الكريم حجاجرة، المدير العام للجنة “إفشاء السلام” القطرية، إن “ما يحدث في وسطنا العربي في الآونة الأخيرة هو تجاوز لكل الخطوط الحمراء، الاعتداء على المدارس والمساجد والأطباء في عياداتهم وكل هذا منافي لعادتنا وتقاليدنا ولعقيدتنا الإسلامية في هذه البلاد”.

وأكد الشيخ حجاجرة في حديث لـ “موطني 48” أن لجنة “إفشاء السلام” تنبذ مثل هذه الأساليب وتستنكرها. ودعا إلى محاربتها والتصدي لها بكل وسيلة مشروعة وقانونية ممكنة حتى ينعم الجميع بأمن وسلام.

وأضاف: “لا يمكن لمدرس أو مدير مدرسة أن يذهب في الصباح إلى مدرسته ليربي الأجيال ثم بعد ذلك يتم حرق سيارته أو يعتدى عليه شخصيا وكذلك على الطبيب في عيادته وكذلك في الأماكن العامة والمجالس المحلية”.

وختم الشيخ عبد الكريم حجاجرة حديثه قائلاً: “نحن مطالبون جميعا لأن نقف بكل أطرنا وهيئاتنا من أجل التصدي لمثل هذه الظواهر، هذه السلوكيات منبوذة ومرفوضة وعلينا ان نتصدى جميعا لها”.

الشيخ عبد الكريم حجاجرة، المدير العام للجنة "إفشاء السلام" القطرية معقباً على أحداث العنف

الشيخ عبد الكريم حجاجرة، المدير العام للجنة "إفشاء السلام" القطرية معقباً على أحداث العنف: "هذه السلوكيات منبوذة ومرفوضة وعلينا ان نتصدى جميعا لها".

Posted by ‎موقع موطني 48‎ on Tuesday, March 13, 2018