ندوة تعقدها لجنة القدس حول قرار ترامب في 22 شباط باسطنبول

ندوة تعقدها لجنة القدس حول قرار ترامب في 22 شباط باسطنبول

تنظم لجنة القدس في المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج، يوم 22 فبراير القادم في إسطنبول، ندوة بعنوان ” فلسطينيو الخارج والداخل أمام تحدي قرار الرئيس الأمريكي ترامب بشأن القدس”، لبحث تأثير القرار على مدينة القدس والمقدسات الإسلامية والمسيحية، وقانونية القرار وتبعاته على القضية الفلسطينية، بالإضافة لتحديد دور فلسطينيي الخارج والداخل في مواجهة القرار الأمريكي.

ويشارك في الندوة الدكتورة ريما خلف الهنيدي وكيل الأمين العام للأمم المتحدة والأمين العام التنفيذي لمنظمة “الإسكوا” سابقا، والمحامي والخبير في القانون الدولي الدكتور أنيس قاسم رئيس المؤتمر في انعقاد دورته الأولى، والمؤرخ الدكتور جورج طريف وهو أكاديمي متخصص في القضايا الوطنية المسيحية وله عدة دراسات عن وضع المسيحيين في القدس، والدكتور يوسف النتشة مدير قطاع السياحة والآثار في دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس. وتدير الندوة الدكتورة نائلة الوعري رئيس لجنة القدس في المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج.

وأشارت الوعري إلى أن الندوة تتضمن أربعة محاور: الأول قانونية قرار الرئيس الأمريكي ترامب بشأن القدس، والمحور الثاني تأثير القرار على مسار القضية الفلسطينية في المحافل الدولية، والمحور الثالث حول دور المسيحيين العرب في التصدي لقرار الرئيس الامريكي ترامب، والمحور الرابع خطورة القرار وتهديده لمدينة القدس والمقدسات الإسلامية.